احوال البلد

الجيش السوري يسحق مئات المسلحين في عملية تطهير ريف اللاذقية الشمالي

الخبر برس


لا تزال الإشتباكات العنيفة مستمرة في ريف اللاذقية الشمالي، فبعد ان سيطرت الجيش السوري على كسب بدأ بعملية واسعة لتحرير ما تبقى من الريف الشمالي للمدينة بمشاركة الطيران الحربي والمدفعية السورية وسلاح الدبابات والرشاشات الثقيلة، القيادة العسكرية السورية اتخذ قرار نهائيا بتطهير ريف اللاذقية الشمالي من الإرهابيين وبالتحديد بلدة سلمى التي تعد معقلا اساسيا للمسلحين بحسب ما أكد مندوب الخبر برس ستيفن نزار صهيوني.

وإستهدفت وحدات من قوات الجيش العربي السوري بالتعاون مع الفصائل المسانده لها بسلاح المدفعية مجموعات ارهابية مسلحة في عدد من القرى منها: ساقية الكرت وربيعة ودير حنا ووتمكنت من تدمير مستودعين للصواريخ المحلية الصنع والذخائر المتنوعه وعدد من منصات اطلاق قذائف الهاون، بالإضافة الى 5 سيارات محملة برشاشات ثقيلة وسيارتين محملتين بصواريخ الغراد والتي كانت مجهزة للإطلاق على المدنيين في مدينة اللاذقية، وتمكنت من قتل عشرات المسلحين.

وفي قرية ربيعة تمكن الجيش السوري من القضاء على مجموعة ارهابية مسلحة وأوقعها بين قتيل وجريح وبحسب معلومات “الخبر برس” فقد بلغ عدد القتلى 20 مسلح والجرحى اكثر من 25 وعرف من بين المسلحين:

اسعد زريق قائد ميداني لما يسمى جبهة النصرة
أحمد بلشة وهو خبير متفجرات في ما يسمى بتنظيم جبهة النصرة
احمد الصوص

وفي قرية ساقية الكرت تمكنت وحدة من قوات الجيش العربي السوري من استهداف وكرين للمسلحين وتدمير مستودعين للصواريخ المحلية الصنع ومستودع لقذائف الهاون والعبوات الناسفه و 5 سيارات محملة برشاشات ثقيلة وقتل اكثر من 15 مسلح وجرح 20 اخرين وعرف من بين القتلى:

راتب الحجازي وابو مصعب الانصاري

اما في قرية دير حنا استهدف الجيش السوري مجموعة ارهابية مسلحة وأوقع جميع افرادها بين قتيل وجريح وعرف من بين القتلى هشام حناوي ورشيد شريتح فلسطيني الجنسية.

وشن الجيش السوري بالتعاون مع المقاومه هجوم عنيف على بلدة سلمى ما ادى الى مقتل العشرات من المجموعات الإرهابية المسلحة وتدمير 4 سيارات محملة برشاشات ثقيلة دوشكا وتدمير مستودع لصواريخ محلية الصنع والإشتباكات ما زالت مستمره حتى لحظة كتابة هذا التقرير، وأكدت مصادر ميدانية لـ”الخبر برس” ان عدد من المسلحين فروا من المعارك الدائرة في سلمى.

هذا وشن الطيران السوري عدة غارات وصفت بالعنيفة مستهدفا اوكار للمسلحين في قرية عطيرة مما ادى الى مقتل عدد كبير منهم وجرح اخرين وتدمير سيارتين محملتين برشاشات ثقيلة.

ودكت المدفعية السورية تجمعات ارهابية مسلحة في قرى بيت ابلق والزيك وجبل الكوز محققة إصابات مباشرة وتحدث المعلومات الواردة عن مقتل اكثر من 25 مسلح وجرح اخرين وتدمير سياراتهم المحلمة برشاشات ثقيلة وقد عرف من بين القتلى:

عارف عبد الله، رمصان بكورة، ممدوح أبو اللبن، ومروان الدخيل.

وإستهدفت وحدات الجيش العربي السوري بالتعاون مع الدفاع الوطني مجموعة ارهابية مسلحة في أحراش نبع المر وأوقعتها بين قتيل وجريح ودمرت سيارتين محملتين برشاشان دوشكا.

في سياق منفصل لا تزال ورشات الصيانه تعمل على اصلاح ما دمره المسلحين في بلدة كسب المحررة وقد عاد التيار الكهربائي الى البلدة وبدأت عودة المياه، وفي السياق نفس زار وفد رسمي ضم محافظ اللاذقية والوزير عمر غلاونجي والسيد هلال هلال وتفقدوا حجم الاضرار التي لحقت بكسب بفعل إجرام المسلحين في البلدة، واعطوا التوجيهات اللازمة للمختصين بإعادة البلدة أفضل مما كانت.

هذا وسقطت عدة قذائف هاون على بلدة كسب مصدرها المجموعات الإرهابية المسلحة ولكنها لم توقع أي أضرار بسبب سقوطها في أماكن مفتوحة.

*تغطية مباشرة

 

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://znobia.com/?page=show_det&category_id=7&id=675