كلمات

هل سيهزم الياسمين؟


بقلم لمى توفيق عباس:

 


وااااااااااحبيباه ......والصباح يأتيني متسللا خشية الغرق , فالشمس أذنت لي باحتلال اليم ّ عنوة , وفض بكارة الشفق ...وأنت يافارس الروح أسوت جراح اللمى , فأعلنتها مليكة على عرش الهوى ..........ثم غازلت السحاب والسراب, فهويت الهجر اشتعالا , وسددت نصال الوجد صوب شغاف قلبها ....ومن رضابك لم ترو بعد .
لم تخطّ على النهدين تاريخا ... ولافي محرابها سطرّت أقاصيص الهوى ...
رويدك حبيب .....ماهكذا يكتب العشق بأحرف من نوى .....تفطمه رضيعا ومابلغ أشدّه , وفي المهد ماأدركته "سيارة" ولاخيّالا
تذوقتك عسلا بعد حنظل, فهل ينفع بعد الدفن صلاة ...أو اغتسالا ...؟؟
أسميتك بحري ... فحرقت كل أشرعتي , وأغرقت كل مراكبي .... ودفنت جزري التي سكنْتَها , بعد أن ألقيتني على شواطىء الذكرى أغني ليلاي وحيدة .....
هي الحياة ... بين شفتيها نبتدي , وبين نهديها نعلنه استشهادا , لااشتهاء.
لقد هزمني حنيني اليك .....كلي أهرب منك , وكلي تعيدني اليك ...حياتي ابتدأت بك وفيك ستنتهي , مهما طال الهجر , ومهما سكن أحشائي الوجد ......ومهما طالني الصبر ولبسني الصمت ....
لميّا تحضن غربتها وتناديك ......وااااااحبيباه ياعبق الماضي الدفين , يارحى الأيام وتنور الأحزان ....لقد شربتك وأثملتني , حتى انطفأ القلب وهامت الروح ..
قادمة إليك بدوني ....كل مراسيل العشق , كل صباحات الكون , مدججة بحياء العذارى ...خجلى هي , فوهج نورك قد شعّ ونسج من ظلمتها ثوبا لعروس قاسيون .
رفقا حبيبي رفقا ..... فالياسمين لن يهزم ..... فأسوار القلب عتيقة .

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://znobia.com/?page=show_det&category_id=6&id=20973