خبر عاجل :
  • مجلس الوزراء يقرر اعتماد التوقيت الصيفي على مدار العام وإلغاء التوقيت الشتوي
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
موظفة ألمانية تبيع وثائق رسمية لتهريب لاجئين أغلبهم سوريين
نشرت صحيفة أخبار مدينة كولن الألمانية تقريراً يبيّن تورط موظفة في دائرة الهجرة تُدعى (Kölner Stadt-Anzeiger) ببيع وثائق رسمية من إقامات وجوازات سفر لعصابة تهريب بشر وخاصة من سوريا. وقالت الصحيفة إن العصابة مكونة من 11 شخصاً أغلبهم سوريون، حيث تم القبض على 3 منهم (سوريَين والموظفة)، مشيرة إلى أن الشرطة مستمرة بعمليات البحث عن باقي أفراد العصابة. وأعلن مكتب المدّعي العام في كولن والشرطة الفيدرالية في ولاية شمال الراين وستفاليا، أن الموظفة تعمل في مكتب الهجرة في كولن منذ 30 عاماً، ما سهّل لها إمكانية الوصول إلى العديد من الأنظمة والملفات، وجعل عملية الاحتيال ممكنةً. وبحسب التقرير، قامت الشرطة الألمانية بتفتيش 12 شقة ومكتباً في مناطق متفرقة من مدينة كولن، حيث تتواصل التحقيقات فيها بسبب العصابة وعملية التهريب للمهاجرين. وأوضح التقرير أن الموظفة كانت تقوم بإصدار وثائق هوية (أوزفايس) وجوازات سفر ليست مزورة، ولكن صادرة بشكل غير قانوني للأشخاص الذين يريدون القدوم إلى ألمانيا عن طريق التهريب وخاصة للقادمين من سوريا. ومن أجل هذا الغرض، كانت الوثائق ترسل إلى الخارج عن طريق وسطاء مهربين (باقي أفراد العصابة)، وتُسلّم إلى الأشخاص المعنيين هناك (تركيا، اليونان، أو بلدان خارج الاتحاد الأوروبي)، وهذه الأوراق تمكّنهم من مغادرة البلاد التي يعيشون فيها كون لديهم حق الإقامة في ألمانيا كما يزعمون. وقالت السلطات الألمانية القائمة على التحقيق إنه يتم التخلص من الوثائق (الهوية وجواز السفر) بعد دخول ألمانيا، حتى يتمكّن الأشخاص الذين دخلوها من التقدّم بطلب للحصول على اللجوء. وقدّرت السلطات الألمانية أن الموظفة كانت تتقاضى عن كل هوية (إقامة) حوالي 3500 يورو، و4500 يورو لكل جواز سفر. ووفقاً للشرطة الفيدرالية الألمانية، تم تحديد 26 حالة حتى الآن، دفعت آلاف اليوروهات فيها مقابل كل عملية تهريب. وصادرت الشرطة حوالي 12 ألف يورو و50 هاتفاً محمولاً والعديد من أجهزة الكمبيوتر المحمولة والوثائق، مثل جوازات السفر والشهادات الخيالية أثناء عمليات البحث. وتواجه الموظفة في مكتب الهجرة في كولن تهماً بإصدار وثائق الهوية وجوازات سفر للأجانب وهمية، حيث كانت تبيعها لباقي أفراد العصابة الذين بدورهم يبيعونها للأشخاص الراغبين بالمجيء إلى ألمانيا. يذكر أن قضية مشابهة حدثت في مدينة بريمن عام 2018، حيث تم التحقيق مع 5 موظفين ومديرة دائرة الأجانب بفرع بريمن، بتهمة تلقّي رشوة ومنح اللجوء لـ 1200 شخص لم يستوفوا الشروط في الفترة بين 2013 و2016.

تلفزيون الخبر

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *