إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
الجولاني يجمع بنك معلومات عن مقاتلين أجانب ويبيعها للاستخبارات الأجنبية

فضائح ترافق “أبو محمد الجولاني” خلال الفترة الماضية والتي بدأت بفضح ممارسات تنظيمه وأساليب التعذيب والقتل في سجونه التي نفى وجودها بالأصل، إلى جانب الفضيحة الكبرى حول بيعه معلومات عن مقاتلين أجانب موجودين في مناطق نفوذه للغرب لاستهدافهم عبر طائرات التحالف. الجولاني، الذي ظهر في فيلم وثائقي مع الصحافي الأميركي مارك سميث مؤخراً، كان واضحاً محاولاته المستمرة في تلميع صورة تنظيمه أمام الغرب وتأكيده الدائم أنه لا يشكل خطراً عليهم، وهذا ما أكده الممثل الأميركي السابق الخاص بشأن سوريا جيمس جيفري، الذي قال إن “هناك قنوات غير مباشرة مع الجولاني عبر منظمات غير حكومية، أو إعلاميين، تضمنت رسائل متبادلة، وكان مفاد إحداها أن الجولاني يريد أن يكون صديقاً وليس إرهابياً”. وتسببت تصريحات جيفري موجة من الغضب في صفوف أنصار الجولاني، الذين رأوا فيها خيانة لمعتقداتهم وأهداف تحركاتهم التي كانت تخدم مصالح الجولاني الشخصية، في حين استخدم مناوئو الجولاني تصريحات الممثل الأميركي السابق لإدانة الجولاني إقرأ أيضاً : سوريا ما بعد الاستحقاق الرئاسيّ.. تهديدات وفرص في التعاون مع الغرب لاستهداف كل من يعاديه عبر منح المعلومات للاستخبارات الأميركية وضرب اعدائه بطائرات التحالف، بمن فيهم قيادات في صفوفه أعلنوا معارضتهم لسياسات الجولاني في إدارة مناطق نفوذه واحتكاره القرار بما يخدم مصالحه. وبالعودة إلى فضيحة الجولاني الكبرى حول بيعه معلومات عن مقاتلين أجانب مطلوبين للتحالف موجودين في مناطق نفوذه، كشف ناشطون عن قيام تنظيم “هيئة تحرير الشام” منذ أسابيع بإجبار كل المقاتلين الأجانب في مناطق سيطرته في إدلب على تسجيل أسمائهم بالكامل ومناطق تواجدهم مرفقة بصور شخصية لهم تحت ذريعة الاجراءات الأمنية، مشيرين إلى أن دورية للجولاني اعتقلت مقاتلاً قطرياً، حيث تم تدوين معلومات كاملة عنه وتصويره ومن ثم الإفراج عنه. وتتعالى الأصوات المناهضة للجولاني في مناطق نفوذه للوقوف في وجهه وإيقافه عن منح الاستخبارات الأجنبية معلومات تهدد حياة الأجانب المطلوبين لها في مناطق نفوذه، مطالبين الفصائل الأخرى بالوقوف ضده قبل أن يثبت أقدامه ويكسب ثقة تلك الدول بما قد يتسبب بتفكك بقية الفصائل على حساب تفرده بالسيطرة والقرار.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *