خبر عاجل :
  • الرئيس السوري بشار الأسد يتقدم رسميا لخوض انتخابات الرئاسة السورية
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
فيديو يكشف كيف قتل مسؤول أمن حواجز “الآسايش” بريف دير الزور

قالت مصادر خاصة لـ “أثر برس”، إن مسؤول أمن حواجز “الأسايش”، في ريف دير الزور المدعو “رافع فرهود الغنام”، لم يقتل يوم أمس خلال كمين، وإنما خلال مشاجرة مع اثنين من عناصر “مجلس دير الزور العسكري”، التابع لـ “قسد” أيضاً. وبحسب المعلومات، فإن “الغنام”، أعطى أمراً بتفتيش سيارة “ڤان مغلقة”، كان يستقلها اثنين من عناصر المجلس الذي يقوده المدعو “أحمد الخبيل” الملقب بـ “أبو خولة”، وبنتيجة لرفض العنصرين تفتيش سيارتهما حدث اشتباك بالأيدي بين “الغنام”، وأحد عناصره مع عنصري المجلس دون أي تدخل من بقية عناصر الحاجز، الأمر الذي أظهره تسجيل فيديو لكاميرا مراقبة مركبة عند الحاجز الذي وقعت عنده عملية الاغتيال، وحصل “أثر برس”، على نسخة منه. مصدر صحفي مقرب من “قوات سوريا الديمقراطية”، أشار إلى أن حالة من التوتر الأمني تسري بين “الأسايش” و”المجلس”، على خلفية مقتل “الغنام”، وبرغم التشديد من قبل قيادة “قسد”، على ضرورة الالتزام بـ “ضبط النفس”، من خلال اتصالها هاتفياً بقيادات الطرفين ودعوتهما إلى مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، إلا أن الخلاف قد يفضي لمزيد من الحوادث. وبحسب المعلومات التي ذكرها المصدر، فإن “الأسايش” تتهم “أبو خولة”، بترويج المخدرات في مناطق ريف دير الزور الشرقي، وأن رفض عناصره تفتيش السيارة والوصول بالأمر لحد قتل قيادي في “الآسايش”، يؤكد أن السيارة كانت محملة بالمخدرات أو مواد ممنوعة أخرى، الأمر الذي أفضى لحدوث المشاجرة وتطورها لقتل “الغنام”. ويؤكد سكان محليون أن “أبو خولة”، الذي كان قد نصب نفسه في وقت سابق “أميراً لقبيلة البكيّر“، يقوم بتصنيع والمتاجرة بالحبوب المخدرة بشكل علني، كما أنه يدير مجموعات لتفكيك أبراج الكهرباء والسكك الحديدة ليصار إلى تهريبها إلى الأراضي العراقية، وقد شغلت مسألة خطبته التي حدثت خلال الأيام الماضية سكان المنطقة بدفعه مهرا قيمته ١٥٠ مليون ليرة سورية.

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *