إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
المؤتمر القضائي يختتم أعماله بالتأكيد على أتمتة كامل العمل القضائي والإداري

أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور وائل الحلقي خلال مشاركته في أعمال المؤتمر القضائي الثالث أن “الحكومة تسعى لإصلاح القضاء بكل مكوناته والذي بات ضرورة وطنية ملحة ومهمة للسير به” مشيرا إلى “إنجاز خطوات مهمة” في هذا الاتجاه بالتوازي مع أتمتة العمل القضائي والإداري من أجل “سرعة البت في القضايا وعدم المماطلة بها وتحقيق العدالة الاجتماعية والمساواة بين أبناء الوطن ومنع كل مظاهر الفساد والابتزاز والروتين التي يتعرض لها المواطن في بعض الحالات”. وبين الحلقي أن الخطوات التي اتخذتها وزارة العدل على صعيد أتمتة العمل القضائي تصب في إطار أتمتة العمل الحكومي وصولا لتحقيق الحكومة الالكترونية مشيرا إلى أن المؤتمر القضائي “خطوة مهمة” على صعيد طرح كل القضايا المتعلقة بتطوير العمل القضائي الذي يشكل عاملا مهما في تطوير مؤسسات الدولة ووصول المواطن إلى حقوقه حين التقاضي وإنصافه. 10وأشار الحلقي إلى اهتمام الحكومة بتحديث القوانين المعمول بها في مجال القضاء وجهود إعادة ترميم قصور العدل التي دمرتها التنظيمات الإرهابية المسلحة في درعا وريف دمشق وحمص وحماة وحلب ودير الزور وكذلك الجهود المبذولة لإشادة قصور عدل جديدة في دمشق واللاذقية وتوسعة قصر العدل في طرطوس وأتمتة عدلية ريف دمشق وذلك بهدف تأمين مستلزمات العمل القضائي وتطويره. بدوره قال وزير العدل الدكتور نجم الأحمد “أنقل لكم تمنيات السيد الرئيس بشار الأسد رئيس مجلس القضاء الأعلى بنجاح المؤتمر” مبينا أن المؤتمر القضائي بادرة علمية ثقافية مجتمعية تظهر مدى التفاعل بين الجهاز القضائي وبين سائر الاجهزة المكونة للمجتمع بهدف دراسة ومناقشة الجوانب العلمية والرؤى المستقبلية التي من شأنها الاسهام في تقصير أمد التقاضي وتعزيز ثقة المواطن بالقضاء ومبادئ النزاهة والشفافية. وأشار وزير العدل إلى أن انعقاد المؤتمر يأتي وسورية لا تزال تواجه أخطر التنظيمات الارهابية المسلحة التي استباحت لنفسها كل شيء من قتل وتدمير وتخريب مبينا أن “أبواب الوزارة ومحاكمها لا تزال مشرعة لمن ضل جادة طريق الصواب والحق من السوريين الذي كانوا وقودا استثمرهم الإرهاب ليكونوا أداة تلفظ وتهمل ما أن تؤدي المطلوب منها” مؤكدا “أن الأمل معقود على عودة هؤلاء إلى حضن الوطن” الذين أبعدوا عنه فارتضوا أن يكونوا بمواجهة شعبهم وجيشهم وبلدهم. 9وقال وزير العدل “إن القاصي والداني ادرك حجم المؤامرة على سورية وبدأت الدول تتوجه نحو ما يحفظ ماء الوجه باحثة عن دور لها في الأيام القادمة مدركة أن شعب سورية الذي صمد خمس سنوات لا يمكن أن يهزم وفي مقدمته قائد وجيش عظيمان وقد باتت رايات النصر تلوح بالأفق” مؤكدا أن قضاة سورية سيبقون دعاة الحق الساهرين على احترام القانون وتطبيقه وملاذ الجميع في حماية حقوقهم وحرياتهم وأموالهم وأعراضهم. حضر افتتاح المؤتمر عدد من أعضاء القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي ووزراء الاعلام والثقافة والنقل والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والأشغال العامة والمفتي العام للجمهورية ونقيب محامي سورية وعدد من رؤساء المنظمات الشعبية والمهنية وأعضاء مجلس الشعب وحشد من القضاة والمحامين. ويناقش المشاركون في المؤتمر عدة محاور منها قوانين اصول المحاكمات والبيئات والايجار الجديد الى جانب أتمتة العمل القضائي والإداري وأرشفة الوكالات العدلية إضافة لبحث الرؤى والمقترحات اللازمة لتحقيق متطلبات الاصلاح القضائي والاداري. 877وفي تصريح صحفي عقب افتتاحه توسعة المعهد التقاني والقضائي بدمشق ومحكمة الإرهاب بقيمة إجمالية تصل إلى أكثر من /70/ مليون ليرة سورية أكد الحلقي أن رسالة القضاء رسالة سامية ونبيلة وهي مهمة وطنية كبرى تتطلب من القاضي أن يتميز بالخبرة والكفاءة والتدريب المستمر بالإضافة إلى النزاهة والأخلاق والسعي لتحقيق العدالة بين أبناء الوطن وإنصاف المظلوم وإيصاله إلى حقوقه. وشدد الحلقي على أن سورية ستبقى دولة العدل والقانون والمؤسسات و “لا أحد فوق القانون وسلطته” مشيرا إلى دور المعهد في تخريج قضاة يتميزون بالمصداقية والمعرفة والنزاهة وتحقيق العدل ونيل ثقة المواطن مبينا استمرار مسيرة العمل والعطاء والإصلاح في جميع مفاصل الدولة بالإضافة إلى تنشيط القطاعات التنموية وتعزيز مقومات صمود الشعب بالتوازي مع محاربة الإرهاب. ويتكون المعهد التقاني من كتلتين على مدخل مبنى وزارة العدل تحتويان على قاعتين للمحاضرات تستوعب كل قاعة /50/ طالبا وكذلك قاعات تدريب على الحاسوب.

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *