إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
قصة 450 ألف ليتر مازوت أعطيت لتربية طرطوس نهاية العام الدراسي الماضي وسرقت كميات كبيرة منها من داخل المدارس خلال العطلة الصيفية!!
علمت (الوطن) من مصادر موثوقة في تربية طرطوس ومديرية محروقات انه تم تزويد مديرية التربية بكمية كبيرة من مادة المازوت قدرها (450000ليتر أربعمئة وخمسون ألف ليتر )بعد اغلاق المدارس ومع بداية الصيف الحالي وان المديرية قامت بتوزيعها للمدارس في كافة انحاء المحافظة من اجل استخدامها في فصل الشتاء القادم لكن الذي حصل ان كميات كبيرة منها سرقت من داخل الكثير من المدارس ومن الخزانات التي وضعت فيها خلال الصيف الماضي وهذه الكميات خسرناها مرتين مرة عندما تم حرمان الكثير من الفعاليات الانتاجية والتنموية منها(زراعة-سياحة-فعاليات مختلفة) رغم حاجتها الماسة اليها الصيف الماضي وقبله وحتى الان وذلك تحت حجة نقص مادة المازوت ومرة عندما سرقت من المدارس وراحت نسبة من المبالغ التي سددت كقيمة لها (قيمتها نحو 80 مليون ليرة)اضافة لبيع قسم منها في السوق السوداء باسعار تصل لنحو 3000 ليرة لكل ليتر والسؤال الذي يفرض نفسه في ضوء ماتقدم كيف ولماذا تم تسليم هذه الكمية الكبيرة للتربية بعد انتهاء العام الدراسي الماضي ومجيئ فصل الصيف ،وما هي الاجراءات التي اتخذتها التربية بعد اكتشاف هذه السرقات ؟وألا يمكن القول ان ادارة نقص مادة المازوت تعاني خللاً وقد يكون فساداً في ضوء ماجرى وغيره؟ بداية توجهت (الوطن)بسؤال لمديرية تربية طرطوس جاء فيه:علمتا انكم استلمتم كمية 450 ألف ليتر مازوت الصيف الماضي، ومن خلال المتابعة علمنا انكم قمتم بتوزيعها على مدارس المحافظة لكن لأسباب مختلفة تعرضت كميات كبيرة منها للسرقة ..الرجاء تكليف الجهة المعنية لديكم لموافاتنا بالاجراءات التي قمتم بها لكشف الفاعلين والكميات المسروقة والضبوط التي نظمت بحقهم؟ مدير تربية طرطوس علي شحود اجاب على السؤال اعلاه بالقول ان المديرية اتخذت إجراءات استباقية في نهاية العام الدراسي الماضي و ذلك حرصاً على توفير الكميات المطلوب استجرارها من الشركة السورية للمحروقات عند بداية العام الحالي ٢٠٢١/٢٠٢٢ وعليه قامت بتزويد خزانات المدارس المدرجة قوائمها بالمرحلة الأولى ، على أن يتم خلال شهر أيلول استكمال تزويد بقية المدارس و خاصة في المناطق الباردة بكميات إضافية تلبي الحاجة المطلوبة . وأضاف شحود :أما بخصوص الاستفسار عن وجود نقص في المادة الموزعة على عدد من المدارس فقد قامت مديرية التربية بتشكيل لجان تدقيق للقيام بجولات من أجل تفقد الكميات المسلَّمة للمدارس و التي تبين حصول نقص بمادة مازوت التدفئة عندها حيث تم تنظيم ضبوط قانونية بشأن ذلك و إحالتهم إلى القضاء المختص أصولاً و ذلك بمتابعة من الدائرة القانونية المعنية في مديرية التربية اما العميد موسى الجاسم قائد شرطة طرطوس فأكد ان الوحدات الشرطية قامت بتنظيم الضبوط القانونية بكل الحالات التي ابلغت بها من التربية او الجهات التابعة لها في المناطق والبحث جارٍ لمعرفة السارقين علماً ان معظم الضبوط قيدت ضد مجهول محروقات طرطوس تأخرت بالجواب على سؤل (الوطن)فأجابنا المكتب الصحفي في وزارة النفط والثروة المعدنية بعد أن لجأنا اليه ان مديرية التربية دفعت سلفة منذ بداية 2021 كثمن لمادة المازوت الخاصة بالمدارس وكان من المفروض ان يتم تسليمها الكمية بعد الدفع لكن نقص المادة حال دون ذلك وعندما توفرت تم تسليمها الكمية بما يغطي السلفة المدفوعة اخيراً على اي حال نأمل ان يتم كشف السارقين والمتعاونين معهم والكميات المسروقة بدقة ومن ثم محاسبتهم كما نأمل ان نستفيد من الدرس الذي حصل سواء لجهة وقت التوزيع ام لجهة الحفاظ على الكميات في المدارس وعدم تركها عرضة للسرقة (المال الداشر يعلم الناس السرقة)أم لجهة ادارة النقص الحالية كما نأمل ان يتم تأمين المازوت بكميات كافية للمدارس قبل حلول الشتاء والبرد وايضاً لبقية القطاعات الانتاجية والتنموية التي تعاني الكثير للحصول على جزء من مخصصاتها

الصحفي هيثم يحيى محمد _ الوطن

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *