إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
نواب يهاجمون الجمارك: عرقلت تطبيق مرسوم رئاسي وفوتت على الخزينة ملايين الدولارات
بحضور رئيس مجلس الوزراء طالب عدد من النواب وزارة المالية بالتحقيق في قيام ادارة الجمارك العامة بوضع العراقيل أمام تنفيذ المرسوم الرئاسي رقم /37/ لعام /2020/ الذي سمح بتسوية أوضاع السيارات المخالفة وجمركتها الامر الذي أدى إلى تفويت ملايين الدولارات على الخزينة العامة للدولة. وعلمت صاحبة الجلالة أن العديد من مداخلات النواب أمام رئيس وأعضاء الحكومة تناولت عمل الجمارك العامة ودورياتها المنتشرة على الطرق العامة ومداخل المدن وفي الاسواق وتعطيلها نقل المنتجات الوطنية بين المعامل والمحال التجارية بحجة وجود مواد مهربة بدلا من فرض سلطة القانون ومنع حدوث التهريب على الحدود. وكشف النواب أمام وزير المالية الذي كان حاضرا جلسة البيان الوزاري البرلمانية ان “إدارة الجمارك العامة أصدرت إجراءات تنفيذية معقدة لتنفيذ المرسوم 37 لعام 2020 مما أضاع على الخزينة العامة للدولة ملايين الدولارات وتسبب بتأخر إصدار الأوراق والوثائق المطلوبة لجمركة السيارات ثم تغير سعر الصرف من 1250 ليرة إلى 2550 ليرة فارتفعت رسوم السيارة الواحدة إلى اكثر من الضعف وهو ما دفع مالكي السيارات لرفض جمركتها وتركوها في ساحات الجمارك”. وتساءل النواب عن الاسباب الكامنة وراء عدم عرض قانون الجمارك الجديد حتى تاريخه على مجلس الشعب لمناقشته وإقراره.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *