إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
المهندس عرنوس على رأس وفد حكومي يطلع على سير العمل بمحطة نبع السن وفندق القرداحة ومشروع المتحلق ومطمر قاسية وسد برادون فى اللاذقية

بدأ رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس على رأس وفد حكومي اليوم جولة فى محافظة اللاذقية لمتابعة تنفيذ عدد من المشاريع الخدمية والاستثمارية والاقتصادية وإطلاق العمل فى بعضها استهلها من نبع السن. واطلع الوفد على سير العمل بمحطة نبع السن الذي يعتبر المصدر الرئيسي لمياه الشرب في المحافظة حيث يؤمن نحو 80 بالمئة من حاجتها بكمية تتراوح بين 300 و320 أالف متر مكعب يوميا فيما يتم تأمين الباقي من آبار وينابيع محلية بكمية تتراوح بين 70 و80 ألف متر مكعب يومياً. مدير الموارد المائية باللاذقية المهندس فراس حيدر أكد في تصريح لمراسل سانا أنه يتم استثمار النبع لتأمين مياه الشرب في اللاذقية وطرطوس ومصفاة بانياس إضافة إلى أغراض الري وتجري يومياً عمليات مراقبة على نوعية المياه في النبع قبل ضخها لأغراض الشرب ومراقبة أي نشاط صناعي في محيطه عبر 36 مرصداً موزعة بمناطق مختلفة في اللاذقية وطرطوس. ولفت إلى أنه بهدف تأمين غزارة مستدامة للنبع وخاصة خلال فصل الصيف تم إنشاء أحواض تخزينية الأول يخزن كمية 73 ألف متر مكعب ومركب عليه محطة ضخ مع المباشرة بدراسة واستكمال الأحواض التخزينية للمنظومة غرب الأوتستراد والتي تخزن في مجموعها 750 ألف متر مكعب وتنفذها الهيئة العامة للموارد المائية. كما اطلع الوفد الحكومي على سير الأعمال في فندق القرداحة ومشروع المتحلق ونسب الإنجاز والمراحل التي وصل إليها. ومشروع المتحلق من تنفيذ فرع مؤسسة الإسكان العسكرية 2 بطول 2300 متر وعرض 24 مترا ويبدأ من أوتستراد الفندق وينتهي في حي بيت علوش وهو ملحوظ على المخطط التنظيمي للمدينة. رئيس مجلس المدينة المهندس علي القوزي بين أن نسبة التنفيذ في المشروع بلغت حتى الآن نحو 50 بالمئة لافتاً إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ جزأين من المتحلق الأول بطول 950 متراً من حي بيت علوش حتى طريق الفرن الآلي والجزء الآخر بطول 250 متراً يبدأ من اوتستراد الفندق حتى طريق مزرعة البقيعة. وقال القوزي إن الجزء المتبقي من المتحلق بطول 1100 متر في حي المقدمين تمت إزالة المنازل المستملكة فيه وتعويض الأهالي بمبلغ إجمالي بنحو 395 مليون ليرة سورية وهو قيد تعديل الدراسة وتم التعاقد لهذه الغاية مع الشركة العامة للدراسات الهندسية وتدقيق جامعة تشرين. واطلع الوفد الحكومي أيضاً على سير العمل في مشروع المطمر الصحي في قاسية والمراحل التي وصل إليها تمهيداً لوضعه في الاستثمار. ويمتد المطمر على مساحة 72 هكتاراً ويتألف من خليتين معدتين للطمر ومجموعة مبان ومرافق ملحقة به وبلغت قيمة الأعمال المنفذة الإجمالية حتى الآن نحو750ر3 مليارات ليرة. مدير الخدمات الفنية المهندس محمد علي بين أنه تم البدء بتنفيذ الخط الرئيسي بقساطل بيتونية مسلحة قطر واحد متر والشبكة الفرعية لشبكة أنابيب العصارة قساطل بولي ايتيلين مثقبة بقطر 40 و60 سنتيمترا مع تنفيذ جور التفتيش الرئيسية وفق الشروط الفنية والمخططات المطلوبة. كما تم تنفيذ الطريق المحيطي للمطمر وخندق تصريف مطري عند جوانب الطريق مع تعبيد الطريق الرئيسي لتأمين حركة سيارات نقل القمامة على كامل عرض الطريق بطول نحو1200 م. وأشار علي إلى الانتهاء من تنفيذ أكثر من 90 بالمئة من أعمال الحفريات وصب أرضية وتصوينة ساحات التجميع ونحو 80 بالمئة من أعمال (الرامب) لتسهيل رمي القمامة عند تعذر الوصول إلى أرضية الخلية. وتفقد رئيس مجلس الوزراء والوفد المرافق مراحل وسير العمل في استكمال إنشاء سد برادون بريف اللاذقية الشمالي الشرقي التي بلغت نسبة التنفيذ فيه 3ر81 بالمئة. وتم الاطلاع خلال الجولة على معوقات التنفيذ والحلول المتبعة من قبل الشركة المنفذة وجهة الإشراف على أرض الواقع في التعامل مع استكمال أعمال السد بعد توقف تنفيذه لفترة نتيجة الاعتداءات الإرهابية والأعمال التخريبية التي لحقت بها خلال الفترة السابقة. وعرض القائمون على العمل بعض المعوقات في التنفيذ التي جاءت بسبب توقف أعمال الردميات الغضارية لوقت طويل وتعرض قسم من النواة الغضارية المنفذة للظروف الجوية دون حماية لتعذر التواجد في المشروع والتخريب الحاصل في الكابلات الخاصة بمنظومة المراقبة في نواة جسم السد وبرج الري وفقدان تجهيزات المنظومة من المستودعات والحلول المتبعة بإنجاز الأعمال و تلافي المعوقات حيث تم التعاقد مع الشركة العامة للدراسات الهندسية لتقييم ردميات النواة الغضارية المنفذة قبل التوقف والتأكد من مواصفات النواة الغضارية قبل متابعة أعمال الردم حيث تم إنجاز التقرير الأولي للتقييم وهو قيد الاستلام. شارك فى الجولة وزراء الإدارة المحلية والبيئة والسياحة والموارد المائية والكهرباء.

سانا

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *