إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
الحكومة استكملت كل مستلزمات العملية الانتخابية

جدّد الدكتور وائل الحلقي رئيس مجلس الوزراء خلال ترؤسه الجلسة الأسبوعية للمجلس تأكيده استكمال كل مستلزمات العملية الانتخابية التي ستجري اليوم للجاليات السورية، حيث تم تأمين مراكز الاقتراع في سفاراتنا، داعياً الجاليات السورية في المغترب إلى المشاركة الفاعلة في الانتخابات الرئاسية والإقبال بشدة على صناديق الاقتراع لممارسة حقها وواجبها الوطني. وأضاف الحلقي: إن الحكومة استكملت الإجراءات اللوجستية في الداخل وسوف تجري العملية الديمقراطية بأبهى صورها ومهما حاول أعداء الوطن عرقلة هذه الانتخابات فهم واهمون وسيفشلون والشعب السوري كما حقق الانتصار العسكري والصمود الاقتصادي والسياسي سيحقق الانتصار الديمقراطي والمؤسساتي من خلال ممارسة حقه في اختيار رئيس للجمهورية قادر على تحقيق طموحات الشعب السوري وإعادة بناء سورية المتجددة والمتألقة دون تدخل خارجي في شؤونه الداخلية. بعد ذلك قدّم الدكتور الحلقي عرضاً لنشاطات مجلس الوزراء خلال الأسبوع الماضي، مشيراً إلى اللقاء المهم للسيد الرئيس بشار الأسد مع الوفد الحكومي الروسي ودوره في تعزيز أواصر التعاون الاقتصادي والتنموي بين الجانبين، مؤكداً أهمية الزيارة الناجحة للوفد الحكومي الروسي في ظل التنسيق المستمر والعلاقات السياسية والتاريخية الراسخة والمتميزة والتعاون والتنسيق المستمر في كل المجالات والتي توجت باجتماع اللجنة المشتركة السورية -الروسية وما أثمر عنها من اتفاقيات ومقترحات وآليات تعزز التعاون الثنائي، لافتاً إلى أن توقيت هذه الزيارة مهم، حيث يتزامن مع تحضيرات جماهير شعبنا لتحقيق وإنجاح الاستحقاق الدستوري وكذلك تحضير الحكومة السورية لمرحلة إعادة الإعمار والمرحلة الإسعافية، حيث تم التركيز على عدد من المجالات أهمها الجانب الاستثماري حيث يمكن للشريك الروسي أن يقوم بتوطين كثير من الاستثمارات وخاصة في البنى التحتية ومجالات الطاقة الكهربائية وتأهيل حقول النفط وتأمين المعدات الهندسية الثقيلة والمواد الغذائية ومستلزمات القطاع الصناعي والمصرفي في ظل إمكانية تقديم خطوط ائتمانية من الجانب الروسي، مشيراً إلى وجود آفاق واعدة في التعاون الاقتصادي والتجاري والتنموي. كما أشار الدكتور الحلقي إلى أنه بناء على توجيهات السيد الرئيس بشار الأسد تم عقد اجتماع لتفعيل دور وأداء اللجنة العليا للإغاثة من أجل الوقوف على ما تم التوجيه به من خلال تأمين أماكن الإقامة المؤقتة وتأمين المستلزمات المعيشية والإغاثية للمتضررين وإيجاد آلية واضحة لتبسيط الإجراءات من أجل إيصال قوافل الإمداد والإغاثة للمناطق المستهدفة ولكل المناطق السورية بلا استثناء وفق الإمكانات المتاحة ودور المحافظين بالإشراف والتنفيذ لإيصال المساعدات لمستحقيها وآلية تسيير القوافل الإغاثية من المنافذ الحدودية وبين المحافظات بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة. وأكد الدكتور الحلقي حرص الحكومة على تأمين وتوفير المواد الغذائية والتموينية في الأسواق بالإضافة إلى التشدد في ضبط الأسعار، مؤكداً استقرار القطاع الاقتصادي والإجراءات المتخذة لتعزيز صمود الاقتصاد الوطني وتنشيط القطاعات الإنتاجية والتنموية كافة. وثمّن رئيس المجلس الانتصارات المتميزة التي يحققها الجيش العربي السوري وقوى الأمن الداخلي على كل الأراضي السورية، مشيراً إلى أن الانتصارات تتحقق على كل الجبهات العسكرية والسياسية والاقتصادية والديمقراطية، وكذلك تسارع المصالحات الوطنية التي تشمل كل المناطق إيماناً من الشعب السوري بأن التسامح واللقاء والتسامي على الجراح وتعزيز اللحمة الوطنية هي أساس مرحلة تحقيق المصالحة الوطنية الشاملة. ولفت الدكتور الحلقي إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة لتعزيز وتفعيل العلاقات الاقتصادية والتجارية مع الدول الصديقة من أجل تحقيق تطورات نوعية في العلاقات الثنائية مع هذه البلدان الصديقة انطلاقاً من أهمية تطوير هذه العلاقات وانعكاساتها الإيجابية على الاقتصاد الوطني وعملية الإنتاج للقطاعات الوطنية كافة، حيث بدأت اجتماعات اللجنة السورية- الكورية الديمقراطية المشتركة لما لها من أهمية في تعزيز وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين. وتناول الحديث خلال الاجتماع العديد من القضايا الخدمية والاقتصادية والتنموية والإدارية والتي تهدف إلى الارتقاء بأداء هذه القطاعات كافة. بعد ذلك أقر مجلس الوزراء مشروع قانون إحداث هيئة عامة باسم «المدرسة الإلكترونية السورية» مقرها دمشق تتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري وترتبط بوزير التربية، هدفها تقديم التعليم المدرسي للمناهج المدرسية السورية بصيغة مدمجة وفق المعايير الدولية، الأمر الذي يُمكن مئات الآلاف من الطلاب السوريين من الوصول إلى تعليم رسمي معترف به من وزارة التربية في مرحلة التعليم الأساسي والمرحلة الثانوية وكذلك توفير المحتوى الرقمي، والتعليم التفاعلي عبر الإنترنت، إضافة إلى تقديم الدعم المباشر للمتعلمين وإجراء امتحانات الصفوف الانتقالية في مراكز النفاذ التعليمية والتدريسية وأي إجراء يخدم العملية التربوية. بعد ذلك قدّم وزير الموارد المائية المهندس بسام حنا عرضاً حول واقع تخزين السدود والأحواض المائية وخطة الوزارة لتلبية احتياجات مياه الشرب وتنفيذ الخطة الزراعية، حيث تم التأكيد خلال العرض على أنه على الرغم من موسم الجفاف لهذا العام إلا أن ضمان الاستخدام المستدام للموارد المائية المتاحة وإدارتها للوصول لأفضل مخرجات هو الغاية من إدارة قطاع المياه، إضافة إلى استمرار الوزارة بتأمين الخدمة واتخاذ الاحتياطات، وعدم زيادة التقنين والمحافظة على حصة الفرد ومعالجة الأزمات الطارئة، مشيراً إلى أهمية ترشيد استخدامات المياه ومنع هدرها حفاظاً على هذه الثروة الوطنية المهمة والاستراتيجية. بعد ذلك شدّد الدكتور الحلقي على ضرورة منع استنزاف الموارد الوطنية وخاصة مياه الشرب من أجل تخفيف الأعباء المادية عن الخزينة العامة للدولة وأهمية إيجاد إجراءات فاعلة وخطط استراتيجية للمحافظة على الثروات الوطنية وحسن استثمارها واستخدامها وترشيد وحسن استخدام المياه في القطاع الزراعي وتحقيق تنمية ريفية متوازنة. من جهته قدّم الدكتور سعد النايف وزير الصحة عرضاً حول مشاركة وزارة الصحة في أعمال الدورة السابعة والستين لجمعية الصحة العالمية التي عقدت في جنيف الأسبوع الماضي وإلقائه عدة كلمات في الجلسة العامة لجمعية الصحة العالمية واجتماع وزراء الصحة في دول عدم الانحياز وإشارته فيها إلى واقع القطاع الصحي في سورية والتحديات التي تواجهها وزارة الصحة في سعيها لضمان حالة الاستقرار، وأعمال التخريب الممنهجة التي يتعرض لها القطاع الصحي.

تشرين

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *