خبر عاجل :
  • مجلس الوزراء يقرر اعتماد التوقيت الصيفي على مدار العام وإلغاء التوقيت الشتوي
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
سوريا ملْعباً خلفياً: رسائل «مموّهة» بين موسكو وواشنطن
لا ينفصل الحراك العسكري والسياسي الروسي في سوريا، عن الصراع الدائر بين موسكو والقِوى الغربية، على خلفية الأزمة الأوكرانية المتصاعدة، حيث تحوّل الوجود الروسي على سواحل المتوسّط، والذي يمثّل عنصر قوّة استراتيجياً لروسيا، إلى أداة لتوجيه الرسائل إلى واشنطن وحلفائها. وممّا جلّى ذلك هبوط وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، في قاعدة طرطوس، برفقة قائد أركان الجيش السوري، ليشرف على المناورات العسكرية الروسية في مياه المتوسّط، انطلاقاً من القواعد العسكرية في الساحل. وفي قبالة هذا الاستعراض الروسي، تحاول واشنطن تسليط ضغط مضادّ على موسكو، عبر تعزيز وجودها العسكري في شرقيّ سوريا، وتنفيذ مناورات قتالية هي الأولى من نوعها في المنطقة، من حيث المعدّات العسكرية التي استُخدمت فيها. واستقدمت القوات الأميركية، أخيراً، المزيد من مدرّعات «برادلي» القتالية، بالتوازي مع الاستمرار في استجلاب أسلحة ومعدّات عسكرية إضافية إلى مناطق سيطرة «قسد»، مع تظهير ذلك إعلامياً، لإبراز جدّية واشنطن في الحفاظ على وجودها في المنطقة، ومواجهة أيّ خطر يهدّد هذا الوجود. كما لوحظ نشاط بارز للصفحات الرسمية لعملية «العزم الصلب» على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام الفائتة، حيث جرى تكثيف نشر صور ومقاطع فيديو حول أهمية التعزيزات العسكرية التي أدخلها «التحالف» إلى سوريا، بدعوى مساعدة «قسد» في التصدّي لتنظيم «داعش». وأرسل الأميركيون ثلاثة أرتال عسكرية، منذ هجوم التنظيم على سجن الثانوية الصناعية الشهر الماضي، ضمّت نحو 80 آلية تحمل أسلحة وذخيرة ومعدّات عسكرية متنوّعة. وأكد الموقع الرسمي لعملية «العزم الصلب» «وصول مركبات مدرّعة جديدة كقدرات إضافية إلى شمال شرق سوريا». ونشر الموقع تصريحاً لضابط من القوات الأميركية قال فيه إن «مدرّعات برادلي أثبتت نفسها في الدعم الوثيق لقسد في إلحاق الهزيمة بداعش في الحسكة»، مضيفاً أنها «توفّر القوة النارية الضرورية التي تمنح قوّاتنا الشريكة ميزة واضحة ضدّ التهديد» وتابع أن «التحالف يحتفظ بالحقّ في الدفاع عن نفسه، وعن القوات الشريكة ضدّ أي تهديد، وسيواصل القيام بكلّ ما هو ممكن لحماية قواتنا وضمان عدم عودة داعش للظهور مجدداً». وعلى رغم أن لا مؤشّرات – حتى الآن – إلى احتمال اندلاع أيّ اشتباكات بين الأميركيين والروس في سوريا، إلّا أنه من الممكن أن تنخفض وتيرة التنسيق بينهما، وخصوصاً في الشرق السوري. كما أنه من الواضح أن الطرفَين يستخدمان الساحة السورية كـ«صندوق بريد»، يتبادلان فيه رئاسل القوّة والردع المتبادل، في ظلّ تصاعد الكباش بينهما في شرقيّ أوروبا.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *