خبر عاجل :
  • مجلس الوزراء يقرر اعتماد التوقيت الصيفي على مدار العام وإلغاء التوقيت الشتوي
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
خالد العبود: الأسد..كيف قلب العدوان عليه، إلى صراعٍ معه؟!!..

المنطقة ليست كما كانت عليه، في مطلع العدوان عليها، من خلال ما سمّي “ربيعاً عربيّاً”، باعتبار أنّ هناك خارطة قوى قد تبدّلت منذ مطلع عام 2011م حتّى اليوم.. -الرئيس الأسد كان أحد أهم المستهدفين على مستوى المنطقة، من خلال اصطفاف قويّ قادته الولايات المتحدة، ووقفت إلى جانبها أنساق هامة على مستوى المنطقة، في مقدمتها: “الوهابيّة” و”الأخوان المسلمون”.. -كانت المعركة على سورية، من أجل إسقاط نظامها السياسيّ والسيطرة عليها، غير أنّ ذلك لم يحصل، باعتبار أنّ الأسد استطاع أن يخلق معادلات صدّت العدوان وأسقطته وهزمته.. -بهزيمة العدوان تفكّك الحلف الذي قاده، هرباً من تحمّل مسؤوليات نتائج العدوان وتبعاته، فتحوّلت المعركة الرئيسيّة مع الرئيس الأسد، من معركة عليه إلى معركة معه.. -هنا يبدو الفارق الاستراتيجي لجوهر الصراع على مستوى المنطقة، فبدلاً من أن يكون الرئيس “صيدة” العدوان، أضحى طرفاً رئيسيّاً في الصراع الكلّي، حين استطاع أن يؤسّس لتحالفات صاعدة، تمكّنت من التأثير الكبير على خارطة قوى المنطقة.. -لا تصدّقوا أن التحولات التي حصلت على مستوى الخطاب السياسيّ، لبعض من كان أداة رخيصةً في العدوان، كانت نتيجة انكشاف حقيقة الحاصل في سورية، وإنّما كانت تحولات للهروب من تبعات الفوضى التي نجح الرئيس الأسد في تظهيرها، ودفع العالم لتحمّل مسؤوليات ما فعلته هذه الفوضى من إرهاب!!!.. -فبعض الغزل الذي يبدو من ضباع “آل نهيان”، وصولاً إلى التحولات الكبرى في مواقف بعض قيادات “حماس”، كلّها ذات دلالة كبيرة على التحوّل الكبير في الجوهر الاستراتيجيّ لنتائج الصراع، وإلا، لماذا لم تصحُ ذئاب “الاخوان” و”الوهابية” بالنسبة للحاصل في “اليمن” أو في “ليبيا”؟!!.. -وهنا كان واضحاً أيضاً التحوّل في جوهر الصراع، من كون “أردوغان” طرفاً فيه، إلى كونه مادة فيه، بمعنى أنّ الصراع اليوم أضحى على “تركيا” ذاتها، كما أنّه صراعٌ على كثيرٍ من الكيانات التي كانت طرفاً في العدوان.. -لقد استطاع الرئيس الأسد أن يقلب العدوان إلى صراع، وأن يغيّر أهداف العدوان، حين أسقطها وحيّدها من أمام حملة العدوان، وأوجد بدلاً منها أهدافاً للصراع، وهو ما لم يستطع التقاطه كثيرٌ ممّن يتابعون الصراع أو يخوضونه.. -لهذا يمكننا الجزم، بأنّ كلّ ما تفعله أطراف العدوان، تلك الأطراف التي وقفت إلى جانب الولايات المتحدّة في عدوانها على الرئيس الأسد، أضحت أهدافاً للصراع الجديد، وأنّها جميعها تحاول التخلّص من نتائج هزيمتها أمام صمود الرئيس الأسد..

خالد العبود

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *