محليات

استطلاع للرأي يظهر تأييداً واسعاً للمصالحات الوطنية

الوطن


أظهر استطلاع للرأي أن الأغلبية العظمى ممن شاركوا في الاستطلاع يرون أن المصالحات الوطنية من أجل حل الأزمة التي تمر بها البلاد من أكثر من ثلاث سنوات يمكن أن تعجل في حل هذه الأزمة. وجاء في نتيجة الاستطلاع الذي نشرته وكالة «سانا» للأنباء على موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت أن عدد الذين شاركوا في هذا الاستطلاع بلغ 2560 شخصاً. ونشرت الوكالة نص السؤال الذي تم طرحه على المشاركين وهو: هل ترى أن المصالحات التي تجرى في عدد من المناطق يمكن أن تُعجِّل في حل الأزمة في سورية؟ وأوضحت أن عدد الذين صوتوا بنعم بلغ 2236 أي بنسبة 87% من عدد المشاركين، وأن الذي صوتوا بلا بلغ عددهم 84 بنسبة 3% من إجمالي المشاركين، وأن الذين صوتوا بربما بلغ 240 أي بنسبة 9% من عدد المشاركين. وجرى في العشرات من المدن والقرى والبلدات في أنحاء البلاد مصالحات وطنية متفاوتة الأهمية معظمها صمد وبعضها كان هشاً ورهانات أن تسقط إذا ما تغيرت موازين القوى لمصلحة المسلحين لكن ذلك لم يحدث. ويجري حالياً العمل على إنجاز مصالحات وطنية في عدد من المناطق في البلاد. ويعتبر نزع السلاح الثقيل، والعفو عمن قاتل الجيش العربي السوري، وإبقاء المسلحين في مناطقهم على أن يتحولوا إلى لجان للدفاع الوطني، وعودة الأهالي إلى مناطقهم، وإعادة بناء البنى التحتية من أبرز مضمون اتفاقات المصالحة الوطنية التي تمت والتي جارٍ العمل على إتمامها. وسهل إنجاز هذه المصالحات تقدم الجيش، وتفعيل شبكة من العلاقات الأهلية والاجتماعية عبر ضباط من الجيش والأمن.

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://znobia.com/?page=show_det&category_id=16&id=919