دراسات

عقوبات أمريكية تطال الوزير اللبناني جبران باسيل

المحامي لؤي اسماعيل - موقع زنوبيا الاخباري


في الوقت الذي رفعت فيه الولايات المتحدة الأمريكية الحزب الاسلامي التركستاني عن قوائم الارهاب في خطوة تصعيدية باتجاه الصين الذي تتهم الحزب بالارهاب كما ان هذا الحزب هو حليف معلن لجبهة النصرة وقام بالعديد من المجازر في ريف ادلب وغيرها , عمدت الادارة الامريكية الى زج اسم الوزير اللبناني السابق ورئيس التيار الوطني الحر ووزير الخارجية اللبناني السابق جبران باسيل في قوائم العقوبات الامريكية ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مصادر أمريكية قولها أن السبب في فرض هذه العقوبات يعود لدعم جبران باسيل لحليفه السياسي ح ز ب ا ل ل ه اللبناني . الوزير باسيل وعبر موقع تويتر رد على هذه العقوبات قائلا " لا العقوبات اخافتني ولا الوعود أغرتني. لا أنقلب على أي لبناني... ولا أُنقذ نفسي ليَهلك لبنان. اعتدت الظلم وتعلّمت من تاريخنا : كُتب علينا في هذا الشرق أن نحمل صليبنا كل يوم ... لنبقى ، الامور في لبنان تتجه إلى مزيد من الانقسام في ظل تدخل الولايات المتحدة سواء مباشرة أو عبر حلفاءها في كل شاردة وواردة مستغلة حالة الانقسام السياسي والأزمات المتلاحقة التي تعصف بلبنان ولا سيما عقب تفجير المرفأ الذي فتح الباب على مصراعيه للتدخلات الاجنبية في هذا البلد الذي تتقاذف الكثير من طبقات سياسيه الولاءات الأجنبية على حساب مصلحة هذا البلد الصغير .

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://znobia.com/?page=show_det&category_id=12&id=27017