خبر عاجل :
  • وزارة التربية : تنطلق صباح غد الأحد 2018/12/16 الامتحانات الفصلية للفصل الدراسي الأول في القطر العربي السوري
  • موعد انعقاد الملتقى الثاني للإعلام الرقمي،يوم الأحد 16 كانون أول 2018
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
الوزير الغربي يتحدّى تجّار السيارات .. خليهم يجربوا !

«خليهم يجربوا، لا حدا يجرب وزارة التجارة الداخلية، اللجنة بدأت عملها منذ أسبوع وحينما تصدر التسعيرة سيتم الالتزام بها» بهذه النبرة رد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي على إعلان تجار السيارات عدم التزامهم بما تنوي الوزارة فعله بخصوص إصدار تسعيرة خاصّة بالسيارات، لافتاً إلى أن البعض قال: إن وزارة التجارة الداخلية غير قادرة على ضبط المهربات، لذا سوف يرى الجميع كيف أنه لن يتم بيع علبة تشيكلتس واحدة إذا كانت مهربة وفي رده على سؤال عن مدى قدرة الوزارة على إلزام التجار بالأسعار المصدرة من قبلها : أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبدالله الغربي : أن العلاقة مع التجار تغيرت كلياً، وخاصة في ظل انتفاء الاحتكارات، والتوجه نحو المنافسة القوية، لكن بالمقابل يمكن لأي تاجر الاتصال بوزير التموين لحل أي إشكالية التي قد لا تستغرق خمس دقائق، وهنا يتابع الوزير الغربي حديثه في دلالة منه على العلاقة الجيدة مع التجار بقوله: «في أحيان كثيرة عند تنظيم ضبوط تموينية معينة اتصل بالتاجر للاستفسار عن الضبط المنظم وكيفية قيام المراقبين بتنظيمه وحقيقة مخالفته»، مشدداً على عدم وجود أبواب مغلقة أمام التجار والمواطن، فالوزارة برأيه لا تدار بهذه الطريقة أبداً. ومع إعادة السؤال عليه بطريقة مختلفة بخصوص المقدرة على إلزام التجار بتسعيرة التموين في الكثير من السلع، فشدد على أنه ليس بمقدروهم عدم الالتزام وخاصة مع السلع الأساسية، في ظل وجود عقوبات مشددة، لكن المشكلة حاليا تبرز في غلاء الألبسة، مطلقاً وعده بأنه بعد 4 أشهر يمكن أن تزول هذه المشكلة بعد تشغيل كل المعامل، حيث تبدأ الأسعار بالهبوط، بعد اضطرارهم إلى تخفيض حجم أرباحهم من 200% إلى 100 %، عند وجود منافسة في السوق، علماً أنه حالياً يوجد رخص بالسوق حسب قوله، لكن بالمطلق مشكلة غلاء الألبسة ستحل مع عودة دوران عجلة الإنتاج في المناطق الصناعية في المحافظات كافة.

وكالة أوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *