إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
هل هي استدارة جنبلاطية ؟! الفيصل يوجه دعوة لوزير الخارجية الإيراني لزيارة المملكة".

 قبيل وصول وزير الدفاع الاميركي الى السعودية خرج وزير خارجيتها سعود الفيصل ليعلن أن "الرياض وجهت دعوة لوزير الخارجية الإيراني لزيارة المملكة".
كلام الفيصل.. هل يؤسس لإنعطافة سعودية؟


وفي مؤتمر صحفي بالعاصمة السعودية الرياض قال الفيصل: إن "المملكة وجهت الدعوة لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لزيارة السعودية، مضيفا أن المملكة مستعدة لاستقباله في أي وقت يراه مناسبا له".

كلام الفيصل يحمل في طياته دلالات حول إمكانية أن تشهد العلاقة بين طهران والرياض إنعطافة إيجابية يمكنها أن تنعكس على مختلف التطورات الحاصلة في الشرق الاوسط، أشار الفيصل الى أن "السعودية مستعدة للتفاوض والحديث مع إيران"، كما غمز من قناة مكافحة الإرهاب حيث اشار بالقول: "ظاهرة الإرهاب من أهم الأسباب التي تعود بالضرر على الجميع، مما يتطلب تعاون الجميع للتصدي له، والكف في ذات الوقت عن التدخل في شؤون الدول الداخلية".

واللافت أن كلام وزير خارجية السعودية التي تعتبر من أبرز الدول الداعمة لمقاتلي المعارضة السورية لا سيما تلك المتشددة منها، أتى قبل وقت قصير من وصول وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل الى جدة التي تشكل المحطة الاولى في جولة تقوده الى الاردن والاراضي المحتلة ، يجري خلالها محادثات تطغى عليها المخاوف بشأن ايران والحرب في سوريا، ومن المتوقع ان يلتقي هيغل كبار المسؤولين السعوديين قبل ان يشارك في اجتماع مع وزراء الدفاع في دول مجلس التعاون الخليجي غدا الاربعاء في جدة.

إذاً يأتي الموقف السعودي الجديد والإيجابي تجاه إيران التي تعتبر حليفاً بارزا لنظام الرئيس بشار الاسد ليعبّر عن نظرة سعودية جديدة لواقع الأمور التي تجري في المنطقة ولا سيما في سوريا، فهي شرعت بمعاقبة كل من يذهب من المملكة للقتال في سوريا ولهذه الغاية أصدر الملك السعودي عبدالله بن عبد العزيز، مطلع شباط الفائت أمرا ملكيا يعاقب بموجبه بـ"السجن مدة لا تزيد على عشرين عاما كل من شارك في أعمال قتالية خارج المملكة أو انتمى الى تيارات أو جماعات دينية وفكرية متطرفة".

وشمل الأمر الملكي تجريم كل من يفصح عن "التعاطف مع - الجماعات و التيارات - بأي وسيلة كانت ، أو تقديم أي من أشكال الدعم المادي أو المعنوي لها ، أو التحريض على شيء من ذلك أو التشجيع عليه أو الترويج له بالقول أوالكتابة بأي طريقة".
وكالة أنباء أسيا 

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *