إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
وسائل إعلام: الناقلة الإيرانية “أدريان داريا1” أفرغت حمولتها النفطية في ميناء سوري

أفادت وسائل إعلام بأن الناقلة الإيرانية “أدريان داريا 1” المفرج عنها في جبل طارق الشهر الماضي أفرغت حمولتها من النفط الخام في ميناء سوري. ونقل موقع “ميدل إيست آي” الذي يتخذ من لندن مقرا لها ويحظى بتمويل قطري، اليوم الجمعة عن مصادر خاصة به قولها إن 55% من شحنة الناقلة التي تقدر بـ2.1 مليون برمين من النفط الخام تم إفراغه الليلة الماضية. وأعادت وسائل الإعلام الإيرانية شبه الرسمية مثل وكالتي “فارس” و”تسنيم” نشر هذا الخبر. ولم يكشف التقرير اسم الميناء الذي جرت فيه عملية تفريغ الناقلة. واحتجزت الناقلة التي كانت تحمل حينئذ اسم “غريس-1” أوائل يوليو الماضي لدى سلطات جبل طارق بمساعدة بريطانيا بدعوى نقلها النفط إلى سوريا خرقا للعقوبات الأوروبية المفروضة على حكومة دمشق. وبعد خمسة أسابيع من الاحتجاز، أفرجت سلطات جبل طارق عن الناقلة وأعلنت أنها تلقت ضمانات من طهران بأن السفينة لن تتوجه إلى إيران، غير أن طهران نفت ذلك.   وتوجهت “أدريان داريا” بعد ذلك إلى شرق المتوسط، وغيرت مرارا وجهتها ثم أطفأت نظام هوية السفن في وقت سابق من سبتمبر الجاري، وهي كانت حينئذ قبالة سواحل سوريا ولبنان. وأعلنت الخارجية الإيرانية أنها باعت شحنة النفط التي تحملها الناقلة، والمشتري الذي لم يكشف عن هويته هو من يقرر وجهة السفينة.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *