إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
قيادي في ميليشيا الحر يُلمح لعملية عسكرية ضد هيئة تحرير الشام

اعتبر القيادي في ما يسمى الجيش الوطني الحر مصطفى سيجري أنه من الصعب العمل على تنظيم هيئة تحرير الشام “جبهة النصرة سابقاً” بشكل سلمي, مؤكداً أن الوقت قد حان لاستئصال ما وصفه بـ “السـرطان الخبـيث” الذي استشرى في جسم (الثورة السورية). وقال سيجري في تغريدة له نشرها عبر موقع تويتر: نعتقد أنه قد بات من الصعب حل تنظيم جبهة النصرة بشكل سلمي”. وأشار سيجري إلى أن الكيل قد طفح, ملوحاً بتنفيذ عملية عسكرية ضد هيئة تحرير الشام. وشدد سيجري على ضرورة القضاء على هيئة تحرير الشام مشهباً إياها بالسـرطان الخبـيث الذي انتشر في جسم الثورة السورية, والذي بات بحاجة إلى الاستئصال. وأوضح القيادي في ما يسمى بالجيش الوطني أنه لا نية لدى أي دولة نافذة في الملف السوري القضاء على جبهة النصرة. ونفى القيادي السوري المعارض علمهم بوجود دولة صاحبة قرار في سوريا تريد الدفع باتجاه إنهاء هذا التنظيم بشكل فعلي. وتابع سيجري: “ولكن حتى هذه اللحظة لا نعلم أن هناك دولة ما متنفذة في الشأن السوري تدفع باتجاه إنهاء النصرة بشكل فعلي وحقيقي”. ويأتي هذا التصريح في ظل الحديث عن عرض تركي لهيئة تحرير الشام يقضي بحل نفسها وانضمام عناصرها إلى فصائل المعارضة. وبحسب القيادي السابق في هيئة تحرير الشام فإن أبرز بنود العرض التركي, هو تفكيك “هيئة تحرير الشام” من خلال انضمام عناصرها إلى فصائل “الجبهة الوطنية” مع مهلة زمنية لتحقيق ذلك.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *