إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
لافروف وبيدرسون: ضرورة القضاء على الإرهاب بإدلب وتسهيل عودة المهجرين السوريين وإعادة الإعمار

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة القضاء على بؤرة الإرهاب في إدلب وإيصال المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها في سورية دون تسييس. وقال لافروف في مستهل لقائه المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية غير بيدرسون في موسكو اليوم “إن الوضع الميداني يتحسن في سورية حيث تم دحر الإرهابيين من معظم المناطق التي كانوا يسيطرون عليها واستعادت الدولة السورية سلطتها على أغلبية أراضيها” مشيراً إلى ضرورة القضاء على بؤرة الإرهاب في إدلب. وشدد لافروف على ضرورة تقديم المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها في سورية دون تسييس مبيناً أنه “يجب إدخال المساعدات الإنسانية تحت إشراف أممي بأقرب وقت ممكن.. نحن نراقب الانحياز وازدواجية المعايير لدى بعض الدول الغربية التي لا تريد إدخال المساعدات إلا إلى المناطق التي ينتشر فيها إرهابيون”. ولفت لافروف إلى أن الإرهابيين يعيقون إدخال المساعدات الإنسانية إلى سورية ويستحوذون عليها عند إدخالها وهذا أمر غير مقبول. ودعا لافروف المجتمع الدولي إلى تسهيل عودة المهجرين السوريين إلى بلدهم والمساهمة الفعالة بإعادة الإعمار في سورية. واعتبر لافروف أن إطلاق عمل لجنة مناقشة الدستور خطوة مهمة في إطار العملية السياسية لحل الأزمة في سورية، لافتاً إلى أن روسيا ستواصل تقديم الدعم لجهود الأمم المتحدة في هذا الإطار. من جهته أكد بيدرسون ضرورة مكافحة الإرهاب في إدلب وتهيئة الظروف لعودة المهجرين السوريين وإعادة الإعمار في سورية. ولفت بيدرسون إلى أن عمل لجنة مناقشة الدستور يتم بقيادة سورية بالكامل وأن مهمة الأمم المتحدة هي تيسير وتسهيل عملها معرباً عن أمله بتجاوز المعوقات التي تعترض استئناف اجتماعاتها. ولم تتمكن اللجنة المصغرة المنبثقة عن الهيئة الموسعة للجنة مناقشة الدستور من عقد أي جلسة خلال الجولة الثانية أواخر تشرين الثاني الماضي في جنيف بسبب رفض وفد مجموعة النظام التركي مناقشة جدول الأعمال الذي قدمه الوفد الوطني تحت عنوان “ركائز وطنية تهم الشعب السوري” والمتعلق برفض الاحتلال بشكل مطلق وتجريم التعامل مع المحتل ومكافحة الإرهاب.

سانا

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *