إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
سورية وروسيا: وفاة نحو 10 أشخاص يومياً في مخيمي الركبان والهول جراء استمرار واشنطن بإعاقة إخراج المهجرين

أكدت الهيئتان التنسيقيتان السورية والروسية حول عودة المهجرين السوريين مجددا أن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية تدهور الأوضاع الإنسانية في مخيمي الركبان والهول وخاصة مع زيادة درجات الحرارة في فصل الصيف والنقص الحاد في المياه والغذاء والرعاية الصحية. وذكرت الهيئتان في بيان اليوم أن “الأوضاع الانسانية في مخيمي الركبان والهول للاجئين في تدهور مستمر في ظل ظروف كارثية يعيشها السكان المدنيون من نقص حاد في المياه والمواد الغذائية والظروف غير الصحية ما يتسبب بانتشار الأمراض بينهم وخاصة الأطفال حيث يؤدي كل يوم تأخير في إزالة المخيمين إلى وفاة ما بين 7 و10 أشخاص”. وأشار البيان إلى أنه “بفضل الجهود المشتركة لسورية وروسيا خرج 12967 مدنيا من مخيم الركبان حتى اليوم” مبينا أن “سكان مخيم الركبان الذين يرغبون بالخروج منه يتعرضون للسرقة والابتزاز حيث يضطرون إلى دفع أموال للمجموعات الإرهابية المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي وتأمين وقود بأسعار مرتفعة جدا لصعوبة توفيره لأصحاب السيارات التي تقلهم إلى ممر جليغم عبر منطقة التنف المحتلة”. ولفت البيان إلى أن “الحكومة السورية تبذل جهودا كبيرة لتأمين عودة السكان الآمنة والطوعية ونقل سكان مراكز الإقامة المؤقتة إلى بيوتهم”. ودعت الهيئتان في بيانهما الولايات المتحدة إلى إزالة العوائق أمام عودة اللاجئين من مخيمي الركبان والهول الى بيوتهم وإزالة المخيمين ومغادرة الأراضي السورية التي تحتلها في منطقة التنف والجزيرة السورية وطالبتا “مكاتب الأمم المتحدة وجميع المنظمات الإنسانية الدولية تقديم المساعدة الكاملة الى الشعب السوري في جميع الأراضي السورية لتنشيط عودة اللاجئين إلى وطنهم”. وجددت الهيئتان تأكيدهما على أن إيصال قوافل انسانية إلى المخيم لا يحل المشكلة المتفاقمة فيه بل يسمح بتأمين المواد الغذائية والصحية للإرهابيين الموجودين في المخيم ومنطقة التنف تحت الرعاية الأمريكية. وتحتجز واشنطن عبر مجموعات ارهابية تابعة لها تنتشر بمخيم الركبان في منطقة التنف التي تحتلها قوات أمريكية وفي مخيم الهول شرقي الحسكة عبر ميليشيا مدعومة منها آلاف اللاجئين السوريين منذ أكثر من أربع سنوات في ظروف مأساوية تنذر بحدوث كارثة إنسانية في ظل النقص الشديد في متطلبات البقاء على قيد الحياة من مياه وأدوية وطبابة وغيرها.

سانا

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *