إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
إسعافات بسيطة قد تنقذ الملايين سنويا

تتصدر أمراض القلب والأوعية الدموية قائمة أسباب الوفاة حول العالم وهي مسؤولة عن 30 بالمئة من إجمالي عدد الوفيات وفقا لإحصائيات منظمة الصحة العالمية. وتتوقع المنظمة أن يرتفع عدد الوفيات المباشرة الناتجة عن هذه الأمراض إلى 3ر23 مليون وفاة في العالم بحلول عام 2030 ما يعني وفقا لاختصاصي الأمراض الداخلية القلبية الدكتور يحيى الحسن ضرورة نشر الوعي حول الإسعافات الضرورية التي يمكن إجراؤها لإنقاذ حياة مرضى القلب ريثما تصل المساعدة الطبية اللازمة والمدربة. ويوضح الدكتور الحسن أن الانعاش القلبي الرئوي أهم تلك الاسعافات وهي عملية مزدوجة لانعاش القلب والرئتين في آن واحد عن طريق ايصال الهواء والأوكسجين إلى الأخيرة عبر التنفس الاصطناعي والضغط اليدوي على منطقة قلب المصاب بين العظم الصدري والعمود الفقري لإعادة ضخ الدم إلى الأجزاء الحيوية خصوصا الدماغ. ويصف الدكتور الحسن الانعاش القلبي الرئوي بعملية كسب الوقت لحين وصول سيارة الاسعاف والمساعدة الطبية وبالتالي زيادة فرصة بقاء المريض أو المصاب على قيد الحياة محذرا من أن عدم أجراء الاسعافات الأولية يؤدي إلى موت الدماغ خلال فترة زمنية لا تتجاوز الـ 6 دقائق. ويؤكد الاختصاصي أن الانعاش القلبي لا ينقذ المصاب بمفرده إنما هو جزء من سلسلة إجراءات يجب اتباعها قبل وصول المساعدة الطبية حيث يستكمل بوصول الطاقم الطبي وإدخال المريض إلى المستشفى. ويشير الدكتور الحسن إلى تشابه الانعاش القلبي الرئوي للبالغين والأطفال والرضع مع وجود بعض الاختلافات البسيطة مبينا أن المسعف يجب ان يصرخ بالمريض ويهزه ويطلب سيارة الإسعاف ثم النظر إلى حركة الصدر والاستماع إلى صوت التنفس والتأكد من الشهيق والزفير. ويضيف أن المسعف عليه أن يفتح مجرى الهواء ثم يرفع الرأس إلى الخلف مع ترك الذقن مرتفعا لمساعدة المصاب على التنفس وتحري الأجسام بالفم ان وجدت كطقم اسنان أو بقايا طعامية أو مفرزات معدة ومن ثم وضع فمه على فم المريض وباستخدام قطعة قماشية عند الشك بوجود مرض معد واعطاء نفسين فقط مشيرا إلى أهمية التأكد من عدم تناول المصاب لاحد المركبات السامة. ويوضح الدكتور يحيى أن انعاش القلب يتم عن طريق الضغط بين حلمتي صدر المصاب باستخدام كلتا اليدين والضغط على منتصف عظمة القفص الصدري نحو 30 ضغطة ثم اعطاء نفسين اصطناعيين لحين وصول الاسعاف مشيرا إلى أنه بالنسبة للأطفال تستخدم يد واحدة بعملية الضغط بمقدار بوصة واحدة أو 2/3 سم في حين يضغط للرضع باستخدام اصبعين أو ثلاثة بمقدار 5ر1 سم مع اخذ العلم بأهمية تغطية فم الرضيع وانفه بفم المسعف ومدة التنفس ثانية واحدة وملاحظة ارتفاع صدر الرضيع مع كل نفس. ويوصي الأطباء ببدء عملية الانعاش القلبي الرئوي قبل الاتصال بالإسعاف بدقيقتين إذا كان المسعف وحيدا. وحسب احصائيات منظمة الصحة العالمية وصل إجمالي عدد الوفيات المباشرة الناتجة عن أمراض القلب والأوعية الدموية إلى 3ر17 مليون حالة وفاة على مستوى العالم عام 2008 وأن 80 بالمئة من إجمالي هذه الوفيات تحدث في الدول النامية ومن ضمنها دول الشرق الأوسط.

سانا

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *