إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
في اليوم العالمي لها.. تعرّف على فوائد المثلجات وأضرارها

تعتبر المثلجات من أكثر الأطعمة تفضيلاً في فصل الصيف خصيصاً لدى الأطفال، لما تشمله من مذاق حلو وبارد في آن واحد، لكن لهذه الحلوى فوائد عدة تعود على الجسم، كما لها أضرار وآثار سلبية عند الإكثار من تناولها. ويبين أطباء فريق “ميد دوز”، لتلفزيون الخبر، أن “حلوى المثلجات المعدة من الحليب والماء والسكر بالإضافة إلى بعض الفواكه، تمتاز بغناها بالفيتامينات (B12، C، k ،A ). ويضيف الأطباء على الفوائد السابقة ” المثلجات تساهم بالحصول على الطاقة المنشطة للجسم، نظراً لما تحتويه من كربوهيدرات وبروتين، وتعتبر مهدئ طبيعي للجسم كون الحليب يحتوي على مادة تدعى ” ل-تريبتوفان” التي تساعد باسترخاء الأعصاب”. وللمثلجات دور أيضاً “في تقوية جهاز المناعة لأنها تحتوي على مضادات أكسدة (كالنياسين، الرييوفلافين، الثيامين). ومن جهة أخرى، يشير الأطباء إلى مجموعة من أضرار تناول المثلجات “كاحتوائها على نسبة عالية من السكر، ولذلك على مرضى السكري الانتباه على مستويات السكر حين تناولها، ويفضل تناولها بكميات قليلة، كما أنها من الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة لأن الحليب المستخدم فيها كامل الدسم”. وتعد المثلجات من أحد مسببات الصداع، ويشرح الأطباء أنه من الطرق السهلة لتجنب ذلك هو “أخد استراحة أثناء تناولها وشرب مياه دافئة او الضغط باستخدام اللسان أعلى الحنك”. وتضر المثلجات بصحة الجسم لما تحتويه من مواد كيميائية غير صحية كالملونات والمنكهات والمواد الحافظة، فترفع بذلك مع المكونات الأخرى، وزن الجسم إذا لم تتناول باعتدال، وبكميات معقولة. وكانت المثلجات عرفت منذ زمن طويل، وحاكت كل حضارة حول العالم قصص عن بدء تصنيعها. وتبين لاحقاً أن تاريخ صناعة المثلجات يعود إلى أكثر من 5 آلاف عام، وأن بداية ظهوره كانت في الصين في القرن الثالث قبل الميلاد، وظلت تلك الوجبة طعاما خاصا بالإمبراطور والحاشية، حتى اكتشف سرها الرحالة ماركو بولو، ونقلها إلى إيطاليا. وعرف الإغريق في القرن الخامس قبل الميلاد المثلجات، وشجع أبقراط، أبو الطب الحديث، المرضى اليونانيين على تناول الثلج باعتباره إكسيرا للحياة وله فوائد في علاج التشنجات. ويروى عن نيرون، قيصر روما أنه كان يرسل العبيد إلى الجبال لجلب الثلج والجليد لتبريد وتجميد الفواكه والمشروبات. واختير يوم 21 تموز، من كل عام، يوماً عالمياً للمثلجات حول العالم باختلاف أنواعها ونكهاتها وطرق تحضيرها وتناولها. يشار إلى أن المثلجات تعرف بأسماء عدة منها “البوظة” في سوريا ولبنان، “جيلاتي” في مصر، و”داندورما” بالتركية، والتي عرفتها المنطقة العربية بهذا الاسم بعد الاحتلال العثماني للمنطقة.

تلفزيون الخبر

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *