إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
هل تنعقدُ قمّة دمشق بعد قمّةِ بيروت

يعيشُ بعض اللبنانيّين “خيبة أمل” من الاعتذاراتِ المتتاليةِ لزعماء عرب عن حضورِ قمّتهم الاقتصاديّة، هؤلاء اعتبروا ذلك إهانةً للبنان وللعهدِ الرئاسيّ، تحمّسَ جزءٌ منهم وطالبَ بردودٍ مستقبليّة تحفظُ الهيبةَ اللبنانيّة وفق تعبيرهم. يقولُ أحدُ المتابعين: “في لبنان بعضُ من يريدون الاصطيادَ في الماء العكرِ عبر تصريحاتِهم أو تغريداتِهم، ويحاولونَ تسويقَ فشل القمّة الاقتصاديّة في استقطابِ رؤساء عرب بأنّه فَشلٌ للعهد الرئاسيّ العونيّ، الأمرُ الذي دفعَ بآخرين للمطالبةِ بخطواتٍ هي أشبهُ بردّةِ فعلٍ لبنانيّة على ما أسموه عدم احترام دعوة الرئاسة اللبنانيّة للقمّة. في هذا السياق غرّد العميدُ المتقاعدُ والنائب أمين حطيط على حسابِهَ الشخصيّ في تويتر قائلاً: “أسئلةٌ تطرحُ اليوم في بيروت بعد ما آلت إليه أوضاع القمّة، هل يقومُ الرئيسُ العماد ميشال عون بزيارةِ دمشق وعقد لقاءِ قمّة مع الرئيسِ الأسد مباشرةً بعد انتهاءِ أعمال القمّة العربيّة الاقتصاديّة ويوجّه رسالةً مناسبةً لمن يعنيه الأمر؟ وهل يعتذرُ العماد ميشال عون عن حضور قمّة تونس؟”. ليس معروفاً فيما إذا كانَ كلامُ حطيط مُستنِداً إلى تحليلٍ أمْ تمنّي أمْ بعض المعطياتِ أو التسريبات، لكنّهُ بلا شكّ لفتَ انتباه جزء من اللبنانيّين الذين أيّدوا كلامه وحوّلوا استفساراته إلى مطالباتٍ ربطوها بالحفاظِ على هيبةِ لبنان ومقامِ الرئاسة فيه. يقول بعضهم تعقيباً على تغريدةِ حطيط: “قد تكونُ بعض الأحزابِ خاضعةً لضغوطٍ أمريكيّة، لكنّ العماد عون في تاريخِهِ لم يرضخ لضغوطٍ من أحد، لقد كانَ خصماً للسوريّ وعدوّاً له عندما كان في لبنان، ثمّ بعد 2005 تحوّلَ إلى حليفٍ لدمشق اكتسبَ احترامها باعترافِ السوريّين، فما الذي يمنعُ من أنْ يقومَ الرئيسُ عون فعلاً بالتوجّهِ إلى دمشقَ للقاءِ الرئيس الأسد لقعدِ قمّةٍ هناك كردٍّ على عدمِ احترام بعض الرؤساء لدعوته إلى قمّةِ بيروت؟” وفق قولهم. هذا التمنّي أثارَ لبنانيّينَ آخرين رأوا في مثلِ هذا التحرّكِ استفزازاً لدولٍ عربيّة، وإشعالاً لخصوماتٍ وعداواتٍ مع محيطٍ عربيٍّ لا قدرة للبنان على تحمّله، في إشارةٍ للدولِ الخليجيّة التي لا تريدُ حاليّاً التعاملَ مع السلطةِ السوريّة بالتزامنِ مع جهودٍ أمريكيّةٍ مكثّفٍة ضدَّ دمشقَ وإيران وحزب الله. وعن اقتراحِ الاعتذارِ عن قمّةِ تونس، قال أحدُ الناشطين: “نحن كلّنا مع هيبةِ لبنان ومقام الرئاسة، لكن لنكن واقعيّين، لا يمكنُ للبنان القفزُ فوقَ الواقعِ والوقوع في عزلةٍ مع العربِ فقط كُرمى للأصواتِ الداعيّة لأخذِ الثأرِ من عدمِ تلبيةِ الرؤساء للقمّة الاقتصاديّة”. فيما تساءل آخرون: “ماذا لو قامَ عون فعلاً بزيارةِ دمشق ولقاءِ الرئيس الأسد بعد القمّة الاقتصاديّة؟ كيف سيقرؤها العربُ؟ وكيفَ ستكونُ ردّة الفعل الأمريكيّة؟ والأهمّ كيف سيكونُ انعكاس ذلك على الساحةِ الداخليّة اللبنانيّة، فهل ستنعقدُ قمّة دمشق بعد قمّةِ بيروت؟ سؤالٌ كبيرٌ بمفعولِ قنبلةٍ هيدروجينيّة إنْ تحقّق”، يقول هؤلاء.

اسيا

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *