إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
“الدق على الطناجر” يصل إلى “الثورة اللبنانية”

شهدت مدينة صيدا اللبنانية، حملة لـ”الدق على الطناجر” كإحدى الفعاليات الثورية، مقلدة بذلك شقيقتها “السورية” التي شهدت هذه الظاهرة قبل نحو ثماني سنوات . وتعيش المدن اللبنانية، حراكا شعبياً، حيث قام المتظاهرون بالتجمع في الساحات وقطع الطرقات، على مدى الاسابيع الثلاثة المنصرمة . وتأتي “الثورة اللبنانية” متأخرة نحو ٩ سنوات عن أول “ثورة” في الربيع العربي، وتعيش تفاصيل من سبقها من “الثورات”. حتى ان هتاف “حرية حرية حرية” المستنسخ من غيرها من ال”ثورات” يتكرر في ساحات لبنان بلد الحريات. ولم يتوقع أشد المتفائلين بـ”الثورة اللبنانية” أن تلجأ إلى “قرع الطناجر”، على اعتبار أن الشعب اللبناني يرى نفسه متطورا، و”مثقفاً” ولا يليق به مثل هذه التصرفات. وكانت بدأت حكاية “قرع الطناجر” مع دعوة الشيخ “العرعور”، أحد منظري “الثورة السورية”، مناصريه للقرع جميعا على الطناجر. وعلى الرغم من السخرية التي لاقتها الفكرة في الشارع السوري، إلا أن الاستجابة لها كان مفاجئاً، ومدعاة أكبر للسخرية . حيث قامت بعض أحياء حمص وحماة وجبلة واللاذقية، بالقرع على الطناجر، والتكبير، ولفترات طويلة ومتباعدة. وعلقت الأستاذة في الإعلام في جامعة دمشق ،الدكتورة نهلة عيسى، على ماجرى في صيدا، على صفحتها الشخصية على فيسبوك، قائلة “رغم انه بعد طناجرنا ما في طناجر ولا عاشت طناجر، اندقت بمدينة صيدا لبنانية, بما يشبه الإعلان عن أنه سلسال الجهل والتجهيل, والعما والغبا باسم الدين مستمر بنجاح كبير في وطننا الكبير!!” وتابعت الدكتورة نهلة “والأهم أنه الجهلة ولاد الجهلة وهنون عم يدقوا الطناجر باعتبارها نوع من العصيان, 99% منهم مو عرفانين انه دق الطناجر أو تقنية إحداث صوت مزعج بشكل مستمر, هي تقنية استخباراتية صناعة امريكية من عشرات السنين هدفها رفع نسبة الادرينالين عند السامعين لاخراجهم عن طورهم ودفعهم لارتكاب افعال عنيفة تحت تأثير سمية الادرينالين” وختمت “وبعدين بيجوا بيقولولك يا أخي مظاهرات عفوية!! حبيبي بيجوز كانت عفوية اول يوم, من تاني يوم صارت بنت شارع ومكترة”. يذكر أن الشارع اللبناني منقسم، شأنه شأن جميع الشوارع العربية التي شهدت أحداثا مماثلة.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *