إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
مسؤول سوري يحطم أثاث مكتبه غضباً بعد تلقي قرار عزله!!

يقال، والقول على ذمة الراوي إن مسؤولاً من العيار الثقيل (من رتبة والي الولاة)، ممن كانوا يظنون بأنهم لا يمكن أن يبارحوا الكرسي إلا إلى كرسي آخر أكثر فخامةً، فوجئ بقرار إعفائه من منصبه الذي يحتفظ به منذ عقد ونيّف، فما كان منه أمام هول المفاجأة المفجعة إلا أن بدأ بتحطيم أثاث مكتبه الفاخر، وانفجر غاضباً من هذه البلاد التي لا تقدّر الناس حق قدرها. المسؤول الذي كان يتصرف طيلة سنوات شغله لمنصبه المهم وكأنه رئيس حكومة وليس أقل من ذلك، لم يتحمل فكرة أنه أصبح خارج دائرة القرار وهو القيّم المفترض على شؤون ملايين البشر. في الواقع، «منشان ما يروح فكركم لبعيد» كان غضب المسؤول مبرراً، فمن سيسيّر أمور العباد واستثماراتهم بعد أن ذهب فريد عصره؟ أليسوا أمانةً في عنقه والأمانة صعبة وما بتحملها جبال! من سيحل ويربط ويفتي ويقرر في استثمارات الشركة القابضة التي يبلغ رأسمالها 60 مليار ليرة سورية؟ من سيتابع حال الاستثمارات والشراكات والمناقصات والمزايدات، من سيعوض على المنذرين بالإخلاء والهدم ويتابع مصالح المستثمرين في جوعنا؟ من سيقف سنداً منيعاً في وجه الصحافة «الوقحة» التي تتطاول على الأسياد وشركائهم من الأسياد الآخرين؟ ومن سيصدر الأوامر بختم مقرات الصحف بالشمع الأحمر؟ من سيتواطأ مع أصحاب المطاعم والمقاهي الفاخرة ويمنحهم الأرصفة والشوارع، ليقمع بالمقابل بسطات الفقراء التي تشوه الأرصفة والشوارع في أبهى مدن الكون؟ من ومن… ومن ثم من؟ يقول القائل ذاته في الفقرة الأولى بأن حظ المسؤول الغاضب ما زال كبيراً في استلام منصب أهم وأرفع، وساعتها على كاتب هذه الأسطر السلام وبؤس الختــــام… وكذلك أنتم أعزائي الشوام… يا لطيف تلطف!

جريدة الايام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *